top of page

«جائزة العويس» تحتفي بأمين صالح ... والفائزين بالدورة الثامنة عشرة



تنظم مؤسسة سلطان بن علي العويس الثقافية بين 27 و29 فبراير الجاري مهرجاناً ثقافياً كبيراً احتفاءً بالفائزين بجائزة سلطان بن علي العويس الثقافية في دورتها الدورة الثامنة عشرة (2022-2023).

وتشتمل الاحتفالية  على معرض كبير لمقتنيات المؤسسة، وندوة فكرية للفائزين يتحدثون فيها عن تجربتهم الإبداعية، وحفلات توقيع كتب الفائزين بالجائزة الصادرة حديثاً ضمن سلسلة (الفائزون) التي تصدر تباعاً عن المؤسسة، وندوة مع القاص والروائي البحريني أمين صالح بالتعاون مع النادي الثقافي العربي في الشارقة، وندوة مع المفكر المغربي عبد السلام بنعبد العالي بالتعاون مع بيت الفلسفة في الفجيرة.



وقد فاز بجائزة سلطان بن علي العويس الثقافية الدورة الثامنة عشرة كل من:

 الشاعر حسن طلب "جائزة الشعر"، والقاص أمين صالح "جائزة القصة والرواية والمسرحية"، والناقد عبد الله إبراهيم " جائزة الدراسات الأدبية والنقد"، والمفكر عبد السلام بنعبد العالي “جائزة الدراسات الإنسانية والمستقبلية".

وسيقوم بتكريم الفائزين بالجوائز، معالي الدكتور أنور محمد قرقاش - رئيس مجلس أمناء  مؤسسة سلطان بن علي العويس الثقافية، حيث سيتم تقليدهم بوشاح الإمارات العربية المتحدة ومنحهم الميداليات الذهبية التي تحمل على وجهها الأول اسم وصورة الفائز، وعلى وجهها الآخر شعار الجائزة.

كما سيُقدّم للفائزين شهادات فنية قيمة، ومن المقرر أن تنطلق احتفالات الجائزة في الساعة السابعة من مساء يوم 27 فبراير الجاري عبر معرض كبير لمقتنيات المؤسسة التي تضم عشرات اللوحات الفنية لـ 62 فناناً من كبار الفنانين الإماراتيين والعرب والعالميين الذين عُرضت أعمالهم في المؤسسة، منذ ما يقارب من 40 سنة، حيث عملت المؤسسة على اقتناء تلك الأعمال وتوثيقها لتكون ثروة ثقافية وفكرية في رصيد المؤسسة الثقافية العريقة.



وفي الساعة الثامنة والنصف من نفس اليوم "27 فبراير " ستقام ندوة فكرية يقدم فيها الفائزون بالجائزة شهادات عن تجربتهم الإبداعية والفكرية ثميوقع كل منهم على كتابه الصادر حديثا عن المؤسسة ضمن سلسلة (الفائزون) :


"كتاب "ندماء المرفأ، ندماء الريح، ترنيمة للحجرة الكونيـــة، موت طفيف" للقاص أمين صالح. كتاب"، "المطابقة والاختلاف" للناقد د. عبد الله إبراهيم."، "كتاب "لعب بالكلمات" للمفكر عبد السلام بنعبد العالي"، "ديوان "شيءٌ.. عبْرَ لا شيء ـ محاورة شعرية فلسفية" للشاعر حسن طِلِب".



كما ستعرض على هامش الحفل صور بورتريهات للفائزين بريشة مجموعة من الفنانين المخضرمين هم الفنان د. فريد فاضل والفنان محمد حسين والفنان بابو رامشاندران، وهو تقليد اتبعته المؤسسة أن تخلد صور الفائزين عبر لوحات مرسومة بريشة فنانين معروفين، وتضم قاعة المعارض متحفاً للفائزين بالجائزة حيث بلغ عدد اللوحات المعروضة في المتحف 105 لوحات لأبرز رسامي لوحات البورتريه.

ويقام حفل تكريم الفائزين بالجائزة، مساء يوم الخميس 29 فبراير الجاري، وقد وجهت مؤسسة سلطان بن علي العويس الثقافية عشرات الدعوات للمثقفين والمبدعين والإعلاميين من داخل الإمارات وخارجها لحضور هذا الحدث الثقافي الكبير الذي يأتي تتويجا لنشاط طويل للجائزة حيث استحق المبدعون الفائزون الجائزة بجدارة.

 

21 views0 comments

Comments

Rated 0 out of 5 stars.
No ratings yet

Add a rating
bottom of page