المدينة التي أكلتها الحرب



يرصد المصور الروسي ديمتري بيلياكوف، تفاصيل ويوميات الحرب التي اندلعت في ابريل من العام 2014 بين السلطات المركزية في أوكرانيا وجمهوريتيّ دونيتسك ولغانسك المعلنتين من طرف واحد في المنطقة وخلّفت نحو 13 ألف قتيل.

دونباس، مسرح الحرب، هي الموضوع الرئيسي للمعرض، فهنا يمكن للمتلقي أن يتعرف على منازل مدمّرة، ومقتنيات مبعثرة، شوارع لم يعد لها أرصفة، وجوه يعلوها غبار الحرب، والثلج يغطي مساحات واسعة من المدينة التي لم يكن يعلم ذلك الجندي الجالس في ثكنة عسكرية بأن الحرب ستنهي كلّ شيء فيها عما قليل.

عمل بيلياكوف أحد أبرز المصورين الروس المتخصصين في تغطية مناطق الصراع، على توثيق الأحداث الدامية التي وقعت في الإقليم أو ما يطلق عليه ايضاً -حوض دونيتس- خامس أكبر مدن أوكرانيا، فما أن تدخل قاعة العرض، حتى تشعر ببرودة الأجواء، فالمعرض ينقل تفاصيل المدينة بدقة، فيشعر الزائر بالدرجات المئوية تحت الصفر، ويشاهد الوجوه التي ارهقتها المعارك، وشظايا الرصاص وهي تلمع في الأفق، يلمح خوذة معلقة على مشجب، ورصاص كثيف يغطّي الأرض المكسوة بالثلج، وسرعان ما يلفت انتباه الزائر الصمت المطبق على ملامح الجثث، وعيون الناس المرهقة، وبنادق الجنود، ومطارق عمال المناجم الباحثين عن فحم حجري.




2 مشاهدة