"نزل السلام" بالمحرّق يحصد جائزتَين  من مجلة "Identity"



حاز "نزل السلام" في مدينة المحرّق والمتفرع عن مركز الشيخ إبراهيم بن محمد آل خليفة للثقافة والبحوث على جائزة مجلة " "Identity للتصميم لفئة الفنادق  لعام٢٠٢٠  كما حاز النزل على جائزة العام للتصميم الداخلي لاستوديو عمار بشير للإبداع الفني. وتعد هذه المجلة من اهم المجلات المتخصصة بمجال التصميم والهندسة المعمارية في المنطقة، والتي مقرّها مدينة دبي بدولة الإمارات العربية المتحدة. وضمت لجنة التحكيم لهذا العام حكاما بارزين في مجال العمارة والهندسة والتصميم، إذ ضمت كلاً من إنديا مهدافي، جيانلوكا بيليفو وماركو بيفا. وأشاد أعضاء لجنة التحكيم بالمستوى المبهر الذي برز فيه تصميم نزل السلام والذي أصبح معلما بارزاً من معالم مدينة المحرق ونقل التراث البحريني إلى العالمية بخطوط معاصرة وأساليب ذات مفهوم مختلف لما يتواجد في المنطقة. وتنافس نزل السلام ضمن ١٨ مشروعا تم ترشيحهم للجائزة من عدة دول في المنطقة واجمع المحكمون على تقدم المشروع من كل النواحي. 

بهذه المناسبة عبّرت معالي الشيخة مي بنت محمد ال خليفة رئيسة مجلس أمناء مركز الشيخ إبراهيم عن سعادتها بهذه الجائزة التي تعكس غنى الحراك الفنّي لمملكة البحرين مشيدةً بعمل المصمم عمار بشير الذي أعطى المكان رونقه وجماله، كما شكرت الشيخة مي مجدداً دولة الإمارات العربية المتّحدة الشقيقة، والداعمة لإعادة الحياة لبيت فتح الله (نزل السلام) الذي يعكس أصالة الطراز المعماري الفريد لمملكة البحرين، والمؤمنة بأهمية دعم الحراك الثقافي الأهلي ودوره في الارتقاء بالمجتمعات، متمنيةً لها شعباً وقيادةً كل التقدّم والازدهار.

هذا وجاء مشروع "نزل السلام" كأولى ثمار عدد من الاتفاقيات التي تم توقيعها خلال اجتماع اللجنة العليا المشتركة لدولة الإمارات ومركز الشيخ إبراهيم بن محمد آل خليفة للثقافة والبحوث، والتي كان من بين بنودها التوقيع على مذكرة تفاهم بين المركز ووزارة الثقافة وتنمية المعرفة في دولة الإمارات للاحتفاء بمئوية المغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، طيب الله ثراه. ويعكس هذا المشروع تميّز العلاقات الإماراتية البحرينية، وحرص البلدين على الحفاظ على الإرث التاريخي والأصول الثقافية والحضارية في ظل خصوصية العلاقات الثنائية القائمة على روابط راسخة وتاريخ مشترك، مع وحدة المصالح والتعاون البنّاء لما فيه خير البلدين الشقيقين.


وتولى تصميم "نزل السلام" استوديو عمار بشير للإبداع الفني، المكون من فريق بحريني شاب يرأسهم المصمم البحريني عمار بشير الذي حمل على مدى الأعوام الماضية على عاتقه تعزيز الحرفية البحرينية المتقنة والتي اشتهر بها الحرفيون البحرينيون في شتي المجالات. إن فكرة النزل هي سرد لحكاية جلجامش، تلك الأسطورة التي تم إعادة صياغتها بشكل معاصر وتصميم حديث في معلقات جدارية وأرضيات مزخرفة تم تصميمها وتنفيذها في البحرين. تحمل الغرف أسامي من الحكاية، كغرفة نور، رؤيا، وزهرة الخلود، وتم تصميم الاثاث على طراز حقبة فترة الأربعينيات ونُفّذ بحرفية عالية. إن فناء نزل السلام هو حديقة مثمرة من أشجار الليمون والبرتقال، في رمز إلى العطاء المستمر للوالد القائد الشيخ زايد، أما الأقمشة والمطرزات المستخدمة هي مزج لرواية جلجامش مع تصاميم النقدة وهندسة العمارة البحرينية.

يحتوي "نزل السلام" على جدارية الشمس والقمر التي هي جدار متحرك بتقنية عالية يعكس غروب وشروق الشمس والقمر كذلك في عدة حركات تأخذ مجراها من أقوال مدونة القائد الوالد الشيخ زايد والتي أصبحت اليوم المحور الأساسي لمنهج الوحدة والسلام للعالم العربي. يربط المنزل في الوسط سلم خشبي تم تصميمه وتنفيذه على مدار ستة أشهر من العمل المتواصل ويحتوي على 700 قطعة خشبية تشكل قطعا من سفن الغوص في أسلوب معاصر يربط الطابقين العلوي والسفلي في رمز إلى مزج التراث البحريني بالحضارة التاريخية للمحرق.

يذكر أن مجلة "Identity" تم تأسيسها عام 2002م، بمحتوى تحريري مستقل يقدم عبر محتواه أفكاراً ملهمة ومفاهيم متطورة من عواصم التصميم في العالم، كما وتعد المجلة مرجعاً أساسياً للمتخصصين بالعمارة والتصميم الداخلي وكذلك الطلاب المهتمين بالتصميم، كما وعملت المجلة على تقديم مبادرات في مجال التصميم والتنمية الاقتصادية لتعزيز النمو العمراني بالمنطقة.

8 مشاهدة