المخرج حسين عبدعلي يضع اللمسات الأخيرة على فيلمه القصير "الساعة "الساعة 2:30 صباحاً

 

 

 

انتهى مؤخرا المخرج الشاب حسين عبدعلي من تصوير فيلمه القصير الذي حمل عنوان ” الساعةالثانية والنصف صباحاً ” .
هذا الفيلم مقتبس بتصرف من مسرحية “القاضي” لـ عبدالله السعداوي، سيناريو وإخراج حسين عبدعلي، إنتاج شخصي من قبل مخرج العمل، ويتحدث عن شاب يعيش حالة إرباك في علاقته مع والده صاحب الوجهة الإجتماعية الرفيعة، نظراً لأن الأخير يرى فيه مثالا للإنسان الشقي الفاشل كونه لم يستطع إكمال تعليمه كبقية إخوانه، تتطور الأحداث لتكشف عن تلك العلاقة العاطفية المركبة بينهما بعد مرض الأب بالسرطان، ينتقل الأب للعلاج في الخارج، لتنتقل بعدها أحداث الفيلم لمسارات تنطلق باتصال هاتفي عند الساعة 2:30 صباحاً، لتصل لحدود ما هو أبعد في بناء فكرة الفيلم، وصولا لذلك البحث العميق في تسليط الضوء على تلك العلاقة الجدلية بين السلطة بمختلف مفاهيمها في قبالة المعارضة.
ويشارك في تجسيد أدوار العمل كل من حسين عبدعلي، نسرين شريف، مدير التصوير والمونتاج:حسن عبدعلي، تصوير: حسن عبدعلي، سيد محمد العلوي،الصوت: محمود الصفار،مساعد مخرج ثان: محمود الصفار، مساعد مخرج أول:حسن عبدعلي.

 

Please reload

 الأصدقاء

لسنا سلفا لخير خلف،

نحن التجربة الخائبة التي يكترث بها قليلون

 وهم ينتظرون حافلتهم على رصيف حياتهم …..

                                                                                   الشاعر  قاسم حداد