فرقة موسيقى من أجل التغيير تحيي حفلا ناجحا بخليج البحرين


أشعلت فرقة "موسيقى من أجل التغيير“ المسرح خلال الحفل الذي أحيته مساء يوم 16 مارس 2019، في خليج البحرين، ضمن فعاليات ربيع الثقافة.

وتمكن المنتج/الموسيقي مارك جونسون الذي قدم مزاجاً موسيقيا تنوع فيه بين الإيقاعات الالكترونية وآلات موسيقية مختلفة، من خلق أجواء حماسية تفاعل من خلالها جمهور الحفل الذي تميز بتعدد الفئات العمرية. يذكر أن مشروع فرقة "موسيقى من أجل التغيير" للوسائط المتعددة قد تأسس في عام 2002 على يد جونسون، ورائدة الأعمال الخيرية ويتني كرونك، بهدف تحقيق التواصل الإنساني العالمي من خلال الموسيقى. وبدأ المشروع مع انطلاق مارك جونسون وزميله المنتج الموسيقي إنزو بيونو في رحلة شملت عدة بلدان حول العالم لتسجيل أداء أغنية خاصة، وفقاً لرؤية الفنانين المحليين في تلك البلدان.

وفي عام 2008، تشكلت فرقة "موسيقى من أجل التغيير" من عدد من الموسيقيين ينتمون لأكثر من سبعة بلدان حول العالم، للمساعدة في توحيد الموسيقيين الذين التقوا على المنصة خلال رحلة مشروع "موسيقى من أجل التغيير".

ويحظى مهرجان ربيع الثقافة هذا العام برعاية ذهبية من شركة البحرين للاتصالات السلكية واللاسلكية “بتلكو”، ومجموعة “جي إف إتش” المالية، وبنك البحرين الوطني، و"تمكين". أما رعاة المهرجان الفضيون فهم شركة ألومنيوم البحرين “ألبا”، وشركة مطار البحرين، وسوق البحرين الحرة، وبنك البحرين والكويت، وشركة "هواوي"، وبدعم من الناقلة الوطنية للمملكة شركة طيران الخليج.

ويقوم على تنظيم مهرجان ربيع الثقافة مجلس التنمية الاقتصادية، وهيئة البحرين للثقافة والآثار، ومركز الشيخ إبراهيم بن محمد آل خليفة للثقافة والبحوث، والبارح للفنون التشكيلية، ومركز لافونتين للفن المعاصر.



0 عرض

الأصدقاء

Screen%20Shot%202018-07-01%20at%203.22_e

ترحب مجلة أوان الإلكترونية بمشاركاتكم من مقالات ودراسات وتقارير وتحقيقات صحفية ومواد ثقافية وفكرية وإبداعية، كما تدعوكم للتفاعل مع المواد المنشورة وإغناء مواضيع الموقع بتعليقاتكم وأفكاركم، وسنعمل على نشرها وإظهارها في حال توافقها مع سياسة النشر في الموقع.

كما نود الإشارة إلى إن المواد المنشورة في مجلة أوان الإلكترونية تعبر عن رأي كاتبها ولا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع.

تواصل معنا

  • Facebook
  • Instagram
  • Twitter
  • email