المُرابي

 


في انهيار السُّوق

لا تجد المُرابي غاضبًا

هو من شقاء الناس يحيا مرّتين..

 

وفي قيام السوق

يعرف كيف يأكل كتْفَ جارته 

وجيران المجرّة بعدها

لم يعترف يومًا 

بأن السوق تمشي وفْقَ قانون الطبيعة..

خُذْ مثالًا: 

مُذْ متى للجاذبية حكْمُها في السوق

إنْ قامتْ وإنْ سقطَتْ؟

وهل كانت على صِلَة 

بقانون انعكاس الضوء؟ 

كل الناس معروضون 

في هذا المزاد السامريّ وعجْله! 

 

Please reload

 الأصدقاء

لسنا سلفا لخير خلف،

نحن التجربة الخائبة التي يكترث بها قليلون

 وهم ينتظرون حافلتهم على رصيف حياتهم …..

                                                                                   الشاعر  قاسم حداد