((مجاورة)) معرض فني يحتضنه بيت السلمانية للثقافة


تبدو الحياة قاسية دون فن ، ولكن الفن الحقيقي لا يحتاج للموهبة وحسب ، ولكنه بحاجة إلى أدوات تصقلها وترسم لها مساراتها لتصل إلى المتلقي .

في برنامج ( مجاورة ) الذي تبناه فضاء مشق بالتعاون مع سفارة الولايات المتحدة الإمريكية، تم الإعداد لتقديم برنامج تعليمي وتدريبي إنتسب له تسعة طلاب اختيروا من بين خمسين طالباً تقدموا للبرنامج .

خضع الطلبة اذين وقع عليهم الاختيار للعديد من الورش والمحاضرات الفنية والجلسات التدريبية على أيدي متخصصين في الفن التشكيلي لمدة سبعة أشهر ، وذلك لصقل مواهبهم وتعريفهم بالآليات الصحيحة واللازمة للاشتغال الفني .

ليخرج إلى النور في النهاية هذا المعرض الفني الذي ضم مشاريع مختلفة للمنتسبين للبرنامج .

تفاوتت الأعمال المقدمة في المعرض ، وتميز بعضها بتناول رؤى فنية مميزة ، تناولت العديد من الثيمات والمواضيع المختلفة كآلية الحرب وتأثيرها على الطفولة في لوحات قدمها خالد آل عباس ، أو التركيز على مشكلة الطلاق والصراع الأسري الذي يؤثر على الأبناء كما في العمل الفني الذي قدمته نور الريس .

أجمع المشاركين على ثراء التجربة ، وأعربوا عن شكرهم لفضاء مشق ولكل من تعاون معهم وكذلك لسفارة الولايات المتحدة الامريكية .

وفي هذا السياق صرح الفنان علي البزاز قيم هذه المبادرة بأن فكرة " ((مجاورة)) انطلقت من الحاجة لبرامج تعليمية وتدريبية تسد النقص القائم في الساحة الفنية في هذا الجانب، وتمد الفنانين الشباب والهواة بما يحتاجونه من ورش أساسية وجلسات تساهم في صقل مهاراتهم، وتعميق فهمهم للعمل الفني، وخلق جسر بينهم وبين المحترفين والمتخصصين. كما تعمل علىتزويدهم بالآليات الصحيحة للدخول لسوق الفن وتقديم أنفسهم بشكل مهني. وقد تم اختيار المشتركين من ضمن٦٠ فناناً تقدموا للانضمام للبرنامج وذلك بعد نجاحهم في اجتياز مراحل القبول. ويأتي هذا المعرض الذي عمل المشتركون على تنظيمه بأنفسهم، كمحطة أخيرة في هذا البرنامج الذي استمر قرابة العام، ليعكس عبر الأعمال المعروضة خلاصةما خرج به الفنانون المختارون من خبرة من خلال انضمامهم للبرنامج.البرنامج يمثل إحدى النماذج الناجحة في التعاون بين المؤسسات المعنية بالفنون والجهات الراغبة بدعم مجالات الفنون والثقافة، وفي مقدمتهم سفارة الولاياتالمتحدة الأمريكية في البحرين التي يشهد لها بالمبادرة والتواصل الدائم معنا ومع كل مهتم بتطوير المشهد الفني والثقافي في المملكة"ضم المعرض محموعة من الاعمال تتناول قضايا مختلفة عكست مخاوف الشباب المشارك وتطلعاتهم كالحروب وآثارها على الأطفال، وموضوع الهوية كأشكاليواجهه الأبناء من والدين بخلفيات عرقية مختلفة وغيرها من هموم وهواجس.


المعرض الذي يحتضنه بيت السلمانية للثقافة والفنون يستمر حتى ٥ من شهر فيراير الجاري.





0 عرض

الأصدقاء

Screen%20Shot%202018-07-01%20at%203.22_e

ترحب مجلة أوان الإلكترونية بمشاركاتكم من مقالات ودراسات وتقارير وتحقيقات صحفية ومواد ثقافية وفكرية وإبداعية، كما تدعوكم للتفاعل مع المواد المنشورة وإغناء مواضيع الموقع بتعليقاتكم وأفكاركم، وسنعمل على نشرها وإظهارها في حال توافقها مع سياسة النشر في الموقع.

كما نود الإشارة إلى إن المواد المنشورة في مجلة أوان الإلكترونية تعبر عن رأي كاتبها ولا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع.

تواصل معنا

  • Facebook
  • Instagram
  • Twitter
  • email